مركب النواخذة باقي على السيف

  • منذ12 يوم
  • 8481 مشاهدة
  • مشاركة
  • 0تعليقات

 

سطام العتيبي | الدمام
تعاقب على قيادة الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق الموسم الماضي أربعة مدربين كادت نتائج عملهم الفني إن تعصف بالفريق وتعيده من حيث أتى بدوري الدرجة الأولى، بعد صعوده مع إدارة النواخذة الجديدة، إذ بدأ التونسي جميل قاسم فترة الإعداد وقاد الفريق حتى الجولة السابعة وتحديدا بعد خسارة الفريق من مستضيفه فريق الرائد لتصدر الإدارة قرار بإقالته بالرغم من حصد الفريق لـ(10) نقاط تحت قيادته ولكن قرار الإدارة جعله لا يكمل مسيرته التدريبية مع فارس الدهناء. 
الكو مدربا مؤقتاً
بعد إقالة جميل، كلفت الإدارة الشابة مدرب الفريق الأولمبي الهولندي الكو شاتوري مؤقتا لقيادة النواخذة، حيث قاد الفريق بالجولة الثامنة وتمكن من الفوز على فريق التعاون بثلاثية نظيفة. 
جاريدو البديل 
وقع إختيار الرئيس الشاب خالد الدبل ومجموعته في اعضاء مجلس الإدارة على الإسباني خوان كارلوس جاريدو ليكون مديرا فنيا لسفير الشرق، إذ أعلنت تعاقدها معه في مؤتمر صحفي نقاشا ما بين الصحافيين والمدرب الذي أبدى إنزعاجه منذ الوهلة الأولى، وبعد مرور 13 جولة إنكشف عجز الإسباني في إصلاح حال الفريق و(زاد الطين بلة)، لتتخذ الإدارة قرار بإقالته بعد شد و جذب مع أبرز الشرفيين الذين طالبوا بتسريحه عاجلا، وتفادي صراع الهبوط الذي بات يقترب كثيرا من الفارس بعد نهوضه، وخصوصا بعد فشله في تحقيق الفوز لأكثر من 11 مباراة. 
الكو.. كلاكيت ثاني مرة 
اتفقت إدارة النواخذة بعد مشاورات عدة الاكتفاء بتكليف المدرب الهولندي الكو شاتوري لتكملة الموسم الاتفاقي المتذبذب نتائجيا وفنيا، لتقوم الإدارة بدعمه والإقتراب منه ومن الفريق حتى نجى مركب النواخذة من الغرق الذي هدده وسط أمواج دوري جميل للمحترفين المتقلبة في آخر الجولات. 
التخبط الفني أبعد الداعمين وأجج الخلافات 
رحيل النجوم يهدد استقرار فارس الدهناءأكثر من 40 مليونا منصرفات الموسم 
غياب الاستقرار الفني
لم يستطع اللاعبون الأجانب الذين تعاقدت معهم إدارة نادي الاتفاق في صناعة الفارق الفني داخل المستطيل الأخضر، حيث مثل النواخذة أكثر من أربعة أجانب وهم المدافع الكاميروني امينو بوبا والبوريكينابي محمد كوفي والنيجيري مايكل انرامو الإسباني خوانمي كالخيون، إضافة إلى الذين لم يكملوا عقودهم بسبب الإصابات والقصور الفني وهم الغيني أبو بكر فوفانا تم بيعه لفريق الخليج بالإنتقالات الشتوية، والبرازيلي ليوناردو الفيس تم انتقاله لفريق الطائي ولم يستمر البرازيلي ريكاردينيو بسبب تعرضه لإصابة بالغة في الركبة، وتم إلغاء عقد المهاجم البوليفي ياسماني دوك بسبب إصابة الرباط الصليبي. 
الكويكبي أبرز التعاقدات المحلية 
تعاقدت الإدارة مع عدد كبير من اللاعبين المحليين كان أبرزهم لاعب فريق العروبة محمد الكويكبي والمعار من فريق الأهلي صالح العمري والمعار من فريق النصر جمعان الدوسري وعاد المهاجم يوسف السالم وتم جلب الحارس أحمد الكسار من الرائد وأسامة السليم من هجر والمهاجم محمد الصيعري الذي اعير لفريق التعاون حتى نهاية الموسم الماضي، بالإضافة إلى التعاقدات السابقة التي كانت في الموسم ما قبل الماضي. 
خلافات إدارية شرفية 
أدخل سوء نتائج الفريق الموسم الماضي الإدارة في خلافات مع بعض الشرفيين وادى ذلك لإبتعاد بعض الداعمين الذين أبدوا امتعاضهم من الاجهزة الفنية وطريقة عملها التي أدت إلى تدهور الأوضاع في الفريق من ناحيتي النتائج ومعنويات اللاعبين، حيث كانت مطالبات الشرفي الدكتور هلال الطويرقي بإقالة الإسباني خوان كارلوس جاريدو من قيادة الدفة الفنية أكبر الإشكاليات التي واجهتها الإدارة.
الوصول لبر الأمان
نجا مركب النواخذة من الغرق في آخر أمواج دوري جميل للمحترفين التي كادت إن تعصف به وبآمال عشاقه الذين فرحوا لعودته مجددا بين الكبار، مركب سفراء الشرق قاوم الأمواج حتى وصل حدود الأمان على أطراف السيف بعد إن إحتل المركز الحادي عشرة بفارق نقطة عن فريق الباطن صاحب المركز الثاني عشر والذي نجى هو الآخر من الهبوط بعد خوض مباراة فاصلة مع ثالث ترتيب الدرجة الأولى فريق نجران. 
نتائج الاتفاق بالأرقام
إحتل المركز الحادي عشر في سلم الترتيب بعد جمعه 27نقطة من 7 مواجهات فوز و6 تعادل و13 هزيمة، سجل 31 هدفا واستقبلت شباك 45 هدفا .
على وشك الرحيل
بعد تأكد رحيل الجناح علي الزقعان لفريق الفتح بعقد يمتد لخمس سنوات، بات عدد من نجوم الفريق الاتفاقي على وشك الرحيل في الأيام بسبب العروض التي يجدونها من الفرق الأخرى والرغبة الكبيرة لشراء عقودهم، حيث يأتي اللاعب الأهم في الخارطة الاتفاقية محمد كنو كأول الأسماء التي قد تغادر البيت الاتفاقي، بالرغم من بعض المصادر الخاصة التي تشير إلى إن مسألة انتقاله قد تتعثر لأسباب مختلفة، ويحل ثانيا قائد الفريق حسن كادش والذي هو الآخر مطمع لفريقي الأهلي والنصر واللذان أبديا رغبة لضمه في الأيام القليلة الماضية، كما يأتي محور الفريق حسن جمال الحبيب من ضمن الأوراق الاتفاقية التي قد تسقط منه بالفترة القادمة لعدم موافقته على العروض المقدمة من الإدارة ولرغبته أيضا في الرحيل والحصول على عقد مالي كبير. 
أوضح رئيس المجلس التنفيذي لهيئة أعضاء الشرف بنادي الاتفاق والنائب الأول لرئيس هيئة أعضاء الشرف عبدالرحمن البنعلي بإنهم سيخرجون من الإجتماع الشرفي بمعرفة لما سيقدمه الشرفيون لخزينة النادي دعما للموسم الرياضي القادم، مؤكدًا إنه لا يستطيع التكهن برقم مالي في الأيام الحالية حتى يختتم الإجتماع وتتضح الصورة. 
وعن تأخر التعاقدات الحالية، أكد البنعلي بأن الإدارة تعمل وتخطط للتعاقد مع جهاز تدريبي متكامل لقيادة الفريق فنيا، كما إنها تسعى لحسم ملفات اللاعبين الأجانب والمحليين قبل التوجه إلى المعسكر الخارجي مبيناً بأنهم خلفهم جاهزون بالدعم والمشورة، مشيرا الى أنهم لن يتدخلوا في عملهم إطلاقا مطالباً الجماهير الاتفاقية بالصبر، مبينا إن الإدارة ستقوم بعملها بالشكل المطلوب ولا داعي للقلق على حال الفريق الأول بالموسم القادم. 
من جهتها كشفت مصادر (النادي) الخاصة إن ما تم صرفه على الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق الموسم الماضي تجاوزت ما يقارب الـ40 مليونا، صرفت على عقود المدربين واللاعبين الأجانب والمحليين السعوديين وطلب
الحكام الاجانب وشملت أيضا المكافآت
المصروفة للفريق.
البنعلي: اطمئنوا.. الجهود متواصلة 

ساهم تأخير إعلان الإدارة الاتفاقية عن صفقات فريقها الكروي الأول في إنزعاج الجماهير وقلقهم على أوضاع فارس الدهناء للموسم الجديد، إذ تتابع الجماهير وتحاول معرفة آخر التطورات في عمل ومساعي الاتفاق من خلال مواقع التواصل الإجتماعي وخصوصا (تويتر) إلا إنها لم تجد جواب أو معلومة تطمئنها على حال فريقها ومعشوقها الأول في الكرة السعودية. الجماهير بدأت في إطلاق تغريدات تتساءل فيها وأخرى تبدي إنزعاجها وقلقها، وخرجت أيضا منها تغريدات متفرقة تتهكم فيها عن أسباب التأخير والتقصير، وتخوفت بعضها من قلة الموارد المالية وخلو الخزينة الاتفاقية من الملايين التي تمكنها من إنهاء التعاقدات بأسرع وقت ممكن، وطرح بعضها أيضا مقارنات مع الصاعد حديثا فريق الفيحاء، أمام ذلك فضلت الإدارة الصمت والصبر حتى تنهي خطوة تعاقدها مع الجهاز الفني والذي باتت مسألة توقيعه مجرد أيام قليلة لا أكثر. 
مناقشة الميزانية
في أول الإجتماعات
عقدت هيئة أعضاء الشرف بنادي الاتفاق مساء أمس (الاثنين) اول اجتماعاً لها في مقر النادي برئاسة عبدالرحمن الراشد وبحضور نائبيه عبدالرحمن البنعلي وعدنان المسحل، حيث ناقشت هيئة أعضاء الشرف مع مجلس إدارة النادي ميزانية النادي في الموسم الماضي، والميزانية التقديرية للموسم المقبل، إلى جانب الإطلاع على خطة العمل المرسومة لفريق كرة القدم الأول للموسم الجديد. 

الاتفاقيون: 
فلسفة جاريدو ضيعتنا

حملت الجماهير الاتفاقية مدرب الفريق الإسباني جاريدو مسؤولية رحيل أبرز لاعبي الفريق وعدم بقائهم، وتفضيلهم الرحيل وطلب الإعارة حتى نهاية الموسم، إضافة إلى تعامله الصعب مع اللاعبين وتسريح عدد منهم لفرق أخرى بحجة عدم الفائدة الفنية منهم وعدم مقدرتهم على خدمة التشكيلة الأساسية والاحتياطية بالوقت الذي قاد فيه النواخذة آنذاك.
وكان المدرب قد سمح بإعارة المهاجم محمد الصيعري لفريق التعاون والجناح علي الزقعان لفريق الفتح وجابر الزيادي للنهضة وسرح مجموعة من الصاعدين حديثا من فئة الأولمبي لبعض أندية الدرجة الأولى، بسبب فلسفته الفنية التي وجدت الاستغراب من كافة المتابعين للمشهد الاتفاقي والتي إنكشف بفشلها وعجزه عن تحقيق فوز لأكثر من 11 جولة.
.. والإدارة:
الهدم ليس كالبناء 

من جهته أوضح رئيس نادي الاتفاق المهندس خالد الدبل إنهم كمجلس إدارة تولوا قيادة النادي من الناحية الإدارية وسط ظروف صعبة، حيث قال بصريح العبارة (استلمنا ناديا متهالكا، والبناء ليس كالهدم، ونحتاج وقتا حتى ننهض بالفريق والنادي من جديد وحتى يكون مبني على أسس قوية ومتينة). 
 

.

  • 0

التعليقات(0)

0 تعليق
اضف تعليق
تعليق كـ



اعلانات adsbygoogle

البابطين يشكوني للوزارة!

محمد البكيري

مفهوم المضمضة

حسين القحطاني

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

تويتر النادى
غرافيك
عبدالكريم القحطاني يختار تشكيلة العالم
شاركنا برأيك

من هو افضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري جميل ؟

الأصوات 10252
فيس بوك النادى