قدامى الوحدة لـ(النادي) : مرسي (مو قد) الكرسي

  • منذ14 يوم
  • 1899 مشاهدة
  • مشاركة
  • 0تعليقات

 



حاورهم | مصباح معتوق

امتعض عدد من النجوم القدامى لنادي الوحدة العريق والكبير حال (الفرسان) الذي طغى عليه هذا الموسم عندما تسببت الإدارة الحالية بسبب التخبطات الفنية والإدارية بهبوطه إلى مصاف أندية دوري الدرجة الأولى بسبب النتائج المخجلة والسيئة للغاية التي لم لا ترض عدوا ولا حبيبا. 
(النادي) استنطقت قدامى نادي الوحدة الذين كانوا مميزين في جيلهم وعصرهم الذهبي الجميل مع (الأحمر والأبيض) حيث كانوا ينثرون الإمتاع والإبداع داخل المستطيل الأخضر.
والنجوم القدامى الذين تحدثوا لنا اليوم هم كالتالي (محمد الفايز اللاعب والمعلق السابق، محمد وزقر، وخالد الجيزاني)، الذي أكدوا بأن وضع ناديهم الوحدة غير مناسب وغير لائق بتاتاً، والبركة في الإدارة الحالية برئاسة هشام مرسي.
حيث اجمع الثلاثي الوحداوي بأن وجود هشام مرسي في (الكرسي) خطأ كبير وأنه الرجل غير المناسب في المكان المناسب، كونه تسبب في احداث أزمات وفجوات وحجب الجماهير الوحداوية عن مدرجات الشرائع والسبب كله يعود إلى مرسي.. إليكم تفاصيل ثنايا الحوار:

بداية نسأل المعلق المخضرم والقدير صاحب الصوت المميز محمد الفايز.. الى أين تتجه الوحدة؟ 
ـ الوحدة تتجه الى الضياع والى المجهول.. وهذا هو الواقع للأسف. 
أرى أن الإجابة واحدة لأي وحداوي؟
ـ نعم لأن هذا الواقع الذي نعيشه. 
من ضيع الوحدة حسب رأيك؟ 
ـ إدارة النادي هي المسؤول الأول. 
.. ولكنكم ابتعدتم وتركتم الوحدة يعاني وحملتم المسؤولية الى إدارة النادي التي لا تستطيع الصمود وحدها خاصة مع الأزمة المالية الكبيرة التي تعرض لها؟ 
ـ لم نتخل عن الوحدة ونحاول أو نقدم ما نقدر عليه، لكن الإدارة غير راضية ولم تستجيب.. ولم تتجاوب معنا وسبق ان اشعرنا الإدارة حتى قبل توليها بأن على النادي متطلبات وندرك نحن اللاعبون القدامى للوحدة بأن على النادي التزامات كبيرة لا تتوافق معها امكانات هشام مرسي، وقلنا له: إذا تود ان تتولى الإدارة فإن الحمل سيكون ثقيلا.. ولكنه كابر وكنا متوقعين هذا الأمر من بداية الموسم.
هل ترى بأن مرسي الرجل المناسب في المكان المناسب؟

ـ لا ابداً.. عمره لم يكن الرجل المناسب في المكان المناسب.. واحدثكم صادقا وانا صائم في هذا الشهر الكريم. 

ما ردك على البعض الذين يرون بأن هناك ثمة خلاف شخصي بينك وبين مرسي يفسر نقدك الدائم والحاد لإدارته؟ 
ـ ليس هناك أي خلاف بيني وبينه، وليس بيننا أي شيء غير الوحدة وهذا الرجل غير جدير بقيادة هذا النادي الذي هو بحجم الوحدة العريق.. وامكاناته محدودة.. والأمور اصبحت تقاس بالمادة وليس بالشخصية او بالشهادة، فمن يملك المال يستطيع تسيير امور ناديه، وانا من اكثر الناس صداقة مع مرسي قبل توليه هذا المنصب.
ألم تقدموا النصيحة لمرسي قبل توليه الرئاسة؟

ـ نصحناه، واوضحنا له الحقيقة وجمعنا أكثر من 15 من لاعبي النادي القدامى في مكان واحد وشرحنا له الوضع بان النادي يحتاج لشخص مقتدر ويملك اموالا ضخمة.. ولكنه كابر وقال بأنه (قدها) وانكم تضخمون الأمور وان لديه ثلاثين مليونا لتسيير الأمور، و لكنا لم نر شيئا والآن رجع الى الخطة (ب) وهي بيع اللاعبين. 
كيف ترد على الأنباء التي تقول : إن هناك ناديين احدهما غربي والآخر عاصمي تواصلا عبر المدرب والآن عبدالاله المالكي في طريقه الى الهلال؟
ـ الكل في طريقه الى الرحيل والآن هناك (14-13) لاعباً اتوا عن طريق الإعارة ومع نهاية عقدهم سيعودون إلى أنديتهم بعد أن يأخذوا حقوقهم، وأولهم مسلم، والإدارة الآن تقوم بتوزيع اللاعبين وعرضهم ووضعهم في مزاد علني لمن يدفع اكثر، والوضع مأساوي ان تبقى مكة وتجارها عاشقون لهذا النادي العريق وهو أسير لدى هذا الرجل وهو لا يملك من حطام الدنيا شيئا، واصبح النادي منذ توليه يعيش على بيع اللاعبين وسيستمر هذا الوضع الى ان يهبط الفريق الى الدرجة الثانية، وأنا قلت من العام الماضي بأن الفريق سيهبط إلى الدرجة الأولى وهذا ما حدث، واذا استمر مرسي رئيساً سيهبط الفريق إلى الدرجة الثانية. 
ما الخطة أو الاستراتيجية التي يمكن ان تقود الى إنقاذ النادي وترفع سقف تطلعاته بحكم خبرتك وقربك من النادي ومن جميع إداراته؟
ـ الحديث المتداول عن هجرة أعضاء الشرف لناديهم كلام غير صحيح، والوحداويون اصبحوا لا يرغبون في هشام رئيسا. 
لكن بذلك أصبح الأمر شخصياً؟
ـ ليس شخصياً، ولكن نأمل في وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، وثانياً رحم الله امرئ عرف قدر نفسه، ثالثا هل لديك المال فليس هناك (رئيس) يدير نادياً وليس هناك حوله من يدعمونه ويحبونه إلا مرسي لأنه كابر، ووضع نفسه في مكان اكبر من حجمه، فهو لا يملك المال ولا يستطيع مساعدة إدارة النادي بأي حال من الأحوال. 
الوضع سيىء
كابتن محمد وزقر لاعب الوحدة السابق .. ما هو تعليقك على تصريح مرسي الذي استفز حتى الشارع الرياضي غير جمهور الوحدة والذي لا يصح مهما بلغت درجة الخلاف والذي احتوى عبارات غريبة؟ 
ـ لم تمر علينا مثل هذه العبارات خلال تاريخ الوحدة ولكنها اصبحت شائعة عندما يضخم الإنسان الأمور ليثت صحة كلامه وهذا خطأ والافضل عدم ادخال الأمور الشخصية في العمل، وضع سيىء.
كيف تقيم الوضع 
حالياً بالوحدة؟
ـ إذا استمر الوضع كما هو وكما قال كابتن فايز إن معظم لاعبي الإعارة سيغادرون النادي والحقيقية كلهم لم يقدموا اضافة فنية تذكر للفريق غير مختار فلاتة.
ما المشكلة الرئيسية التي تعاني منها كتيبة الفرسان؟
ـ نكبة الفريق في خط الدفاع فلم يسبق ان دخل مرمى الوحدة في موسم واحد (70) هدفاً تقولي مسلم، رحم الله ايام النيفاوي. 
كيف فرطتم في مختار فلاتة؟ 
ـ مختار فلاته من حقه الذهاب ففي عقده الرحيل دون مقابل او فائدة للوحدة اذا هبط الفريق الى دوري الأولى. 
هل وافقتم على هذا الشرط في عقد اللاعب الهداف؟ 
ـ لم أكن موجوداً عندما تم ابرام العقد، ومختار شاطر ويمكن احس بأن النادي لن يبق في دوري الأضواء أكثر من موسم واللاعب يحمي نفسه وهو هداف مطلوب في كل الأندية والوحدة وبعد مجيئه الى الوحدة كانت خيرة له وسجل 15 هدفا بدون وجود صناع لعب حقيقيين واتوقع له النجاح مع فرقة الهلال التي تعمل كلها لدعم المهاجم التزامات وديون.
ما هي القشة التي يتسمك بها مرسي بعد الاستقالات وتبقى اثنين فقط في مجلس الإدارة؟ 
ـ مرسي عليه التزامات مالية وفي مقابلة صحفية أكد بأن يتطلب النادي وجود عشرة اشخاص لديهم قدرة مالية ليسلمهم النادي، والإدارة تحدثت الى الكثيرين بانها اخذت مبالغ من مروان شعبان وعدلان عباس اللاعب السابق، وهشام لن يغادر الى بعد ان يسدد تلك الالتزامات، واتصل به العديد من الوحدويين واكد لهم انهم اذا سددوا الديون سيرحل عن النادي والآن هو يبيع اللاعبين لتسديد الديون المسجلة عليه او على النادي وتورط فيها ويمكن ان توصله للقضاء. 
لماذا تؤكد الإدارة عدم وجود المال وتلغي عقد المدرب عادل عبدالرحمن وتأتي بجميل بلقاسم؟ 
ـ الاوضاع سيئة ولكننا بعيدين عن النادي لا ندري ماذا يحدث واتوا بهذا المدرب لأنه ساهم في صعود اربعة فرق الى الدوري الممتاز والمدربين التوانسة يناسبون دوري الاولى بعملهم على تقفيل الملعب للحصول على الثلاثة نقاط بأي صورة، وسيعمل مرسي على بيع اللاعبين لتسيير الأمور والإدارة مطالبة للجزائري مضوي والبولندي لوكاس وللعديد من اللاعبين، كما هبط الاولمبي الى الاولى، فعليه بناء فريق جديد وليس لديه قاعدة صلبة ومن اتوا بهم من لاعبين لم يفيدوا في شيء، وبناء تشكيلة جديدة من شروط المدرب بلقاسم التي سمعت بها. 
لماذا ابتعدت جماهير الوحدة التي كانت تلعب دورا مؤثرا وصارت اعدادا قليلة تؤازر النادي خاصة من الجيل الجديد؟ 
ـ جمهور الوحدة ليس هو الذي يراه للناس، ولو كانت الامور تسير كما يحبذها هذا الجمهور لكان الوضع مختلفا، فحال النادي الان لا يساعد ولن يتبق حدا إلا بعض المتعاطفين مع النادي، فجمهور النادي فيما مضى كان يحضر تمارين الفريق وكأنها مباراة ويصل عددهم الى خمسة آلاف شخص، وعانى هذا الجمهور ولا نحسب هذه الفترة من عمر النادي فالحرب صارت حتى على الجماهير ولم يكن هذا موجودا ولم يكن هذا الانقسام الذي يحدث الآن فلا توجد سياسة في احتواء الناس. 
50 مليوناً 
كابتن خالد الجيزاني .. ما هو ردك اذا طلبت منك الرئاسة العامة للرياضة ان تختار رئيساً للوحدة بديلا للحالي؟ 

ـ لن استطيع تحديد شخص معين لكن سأرشح مجموعة تتكاتف معاً وتكون منسجمة في العمل.
كم يحتاج الوحدة للخروج من الأزمة وانتشال الفريق وقيادته للبطولات؟
ـ لا يحتاج الوحدة لمبلغ خيالي ويمكن ان تكفيه تقريبا (50) مليون ريال والنادي يحتاج الى فريق جديد يتم التعاقد معه.
كيف تتفادى الإدارة الجديدة مشكلة الخلافات التي عانت منها كل الإدارات السابقة لا يوجد وحدة او اتفاق؟
ـ هناك مشكلة استغربها ولا توجد في غير نادي الوحدة الانقسامات الشديدة والشللية، فكل رئيس يأتي يصطدم بأناس لا يريدونه بدون وجود اسباب حقيقية فقط لا نريده! والموضوع شخصنة في النهاية، وانا دعيت في اجتماع رابطة للاعبين القدامى بضرورة اجتماع كل رؤساء الوحدة السابقين لإخراج ما بنفوسهم فلن يصير شيء طيب، وأنا عاصرت ادارة الكوشك والعريف ولم تكن مشاكل الوحدة بهذا الحجم وكانت معسكرات الفريق الاستعدادية باسبانيا وتونس وكانت الناس يدا واحدا ووقتها لم تكن هذه الملايين موجودة ولم يكن احد في مكة يرفع علم غير علم الوحدة، وبعدها بدأت المشاكل في عهد الدهلوي والقصبي وصار اهل مكة يحاربون بعض.
يقال إن مشكلة الوحدة هي مشكلة أعراق وهي نفس مشكلة الاتحاد؟

ـ أنا اكره عبارات الانقسام والتفرقة ومكة حباها الله بتوحد اهلها منذ ازمان قديمة على راية الاسلام الذي ساوى بين الناس ومشاكل الوحدة الكبيرة كلها اتية من شخصنة البعض في النادي، فمن يتولى الرئاسة يصبح لديه حزبا ومن يأتي من خارج هذه الدائرة فهم ضده وتحارب كل مجموعة الاخرى حرب متواصلة واصبحت الناس التي تجتمع من اجل الوحدة اصبحت الوحدة هي التي تفرقهم. 
هل انت متفائل بعودة الوحدة الى سابق عهده؟
ـ نادي الوحدة ولاد للمواهب ومكة بها المقتدرون مالياً وعندما توحد اهل مكة عاد الفرسان الى دوري الاضواء، والان يحتاج الوحدة الى ان يتولى امره مقتدرون ماليا يعيدون بناء الفريق ويجلبون محترفين اجانب على مستوى عالٍ وبعدها سيعود الفريق وتعود جماهيره التي عانت وصبرت كثيرا، ولكن اذا اتى رئيس ناد لا يملك مالاً ويعمل على بيع اللاعبين فهذا ما يقود النادي الى مزيد من الانحدار والسقوط.
 

.

  • 0

التعليقات(0)

0 تعليق
اضف تعليق
تعليق كـ



اعلانات adsbygoogle

البابطين يشكوني للوزارة!

محمد البكيري

مفهوم المضمضة

حسين القحطاني

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

تويتر النادى
غرافيك
عبدالكريم القحطاني يختار تشكيلة العالم
شاركنا برأيك

من هو افضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري جميل ؟

الأصوات 10252
فيس بوك النادى