عضو مجلس الشورى ورئيس نادي أبها السابق آل مجثل لـ"النادي" : قيلولة الغرور والتعالي أخرت رياضتنا

  • منذ25 يوم
  • 3867 مشاهدة
  • مشاركة
  • 0تعليقات

حاوره | عادل جابر

تفاءل عضو مجلس الشورى ورئيس أبها الذهبي السابق، عبدالوهاب آل مجثل، خيراً بمستقبل الكرة السعودية والرياضة عموماً، مع تولي محمد بن عبداللطيف آل الشيخ، الأكاديمي المتسلح بالخبرات القانونية والفكرية والعملية، وتحقيق توجه الدولة بالاهتمام بقطاع الشباب الذي يمثل 75 % من تعداد الشعب السعودي، وفي حوار صحفي هو الأول من نوعه منذ سنوات كشف لـ(للنادي)، أن لدى الممكلة كافة المقومات العالمية للنهوض بالرياضة، ورياضتنا لاينقصها سوى الإدارة بفكر واع وشامل. 
ووجه دعوته لمعالي رئيس الهيئة الجديد بالتوفيق، متمنيا أن يعود زمن الرياضة السعودية الجميل، ونلحق بالركب بعد (قيلولة الغرور والتعالي) حسب وصفه التي أدت لأن يفوتنا القطار، مشيرا إلى انه وبإذن الله ومن ثم بالهمم العالية ودعم الدولة سيتحقق مانصبو إليه.
وفي حواره تطرق لمسألة عودته لرئاسة نادي أبها، ومنشآت النادي المتعثرة التي وعد رئيس الهيئة السابق الأمير عبدالله بن مساعد، بحلها عند زيارته للمقر، مقدما شكره له على تفضله بالزيارة عند افتتحاه منشأة ضمك، واعبتر أن قضاء ابن مساعد على الشللية والتنظيمات يحسب له.
كما تحدث عن أمور أخرى بمنطق خبرة رياضية وإدارية واسعة الاطلاع معززة برجاحة فكر عضو مجلس الشورى السابق، اثرى بها الحوار.. فإلى التفاصيل.

* بداية بعدما شاهدناك مع سمو رئيس الهيئة السابق الأمير عبدالله بن مساعد عن زياته لمنشأة أبها. .هل سنراك تعود لرئاسة نادي أبها؟
علاقتي بالنادي الابهاوي وارتباطي به والذكريات الجميلة والإنجازات المشرفة، تحول دون ذلك على الأقل لتظل الصورة أنيقة وناصعة في بروازها الجميل، ومع ذلك سأظل في خدمة نادي ابها، ومن وجهة نظري أنا اعطيت مالدي والباقي على الجيل الشاب والذي لديه القدرة بكل تأكيد على إكمال المسيرة، خصوصاً مع التغييرات في لوائح الاندية والتي بدأها سمو الأمير عبدالله والتي من بينها القضاء على الشلل. 
لست نادما على ما قدمته من دعم متواضع للرياضة و الاندية الرياضية والشباب في بلدي الحبيب، ويكفيني ان تلك المبالغ على تواضعها قد حققت مالم تحققه (ملايين الخداع والبهرجة) على ضخامتها، بل على العكس لعلها كانت معاول هدم للرياضة والشباب.
* باعتبارك كنت عضوا سابقا فاعلا مشاركا في مجلس الشورى..كيف تصف اهتمام المجلس بالرياضة والشباب؟
ضبابي، وكل في فلكه والرياضة والشباب لم تكن تحظى بما تستحق من اهتمام، ولابد من اهتمام أكبر بقطاع يمثل أكبر شريحة بالمجتمع.
*هل ندمت على انتسابك للرياضة؟

بالعكس أفخر بانتسابي للرياضة ورئاسة نادي ابها، وتحقيقي إنجازات جميلة ورائعة، سيظل يذكرها التاريخ الرياضي وستبقى ذكرى رائعة في حياتي ولله الحمد، ومن تلك الإنجازات خلال رئاستي كأمثلة وليس حصراً، الصعود من الدرجة الثالثة للثانية وفي نفس العام تصدرنا وصعدنا للاولى، وبعدها صعدت بالنادي لاول مرة في تاريخ اندية الجنوب الـ28 إلى الدوري الممتاز، وانجازات مهمة في دورات الصداقة الدولية، ولعل أهمها الوصول إلى النهائي امام الهلال، بعد تخطي فريق نادي أبها بشبابه فقط وليس بإمكانياته فرقا محلية واقليمية ودولية، وقبل ذلك غيرت اسم النادي من (الوديعة) الى(ابها) وغيرها من انجازات افخر بها وتسعدني، وللمعلومية فقد (دونت كل ذلك في كتابي ذكرياتي عن نادي ابها )، وانا لا أحب ان أعمل دون نتيجة تكون ملء السمع والبصر .
فخور بانتمائي للرياضة
* الكثير ممن انتسبوا للأندية اعتزلوا الرياضة وكرهوها.. ماذا عنك؟ 
أنا على العكس تماما أفخر بأنني عضو شرف في العديد من الاندية السعودية والعربية، وهذا ميدان شرف، ولن أنسى ان الرياضة والاعلام الرياضي هما من عرفاني بالوسط الرياضي والجماهير ودعمتني وهتفت باسمي، وسأظل مديناً لهم بالإمتنان فالرياضة وسيلة توواصل راقية بين الشباب وغيرهم من شرائح المجتمع .
*ماهي رسالتك للرئيس العام السابق والجديد؟

اقول للمير عبدالله بن مساعد: قدمت الكثير وتركت بصمتك الواضحة فلك جزيل الشكر على جدك واجتهادك وعملك الكبير، واقول لابن الشيخ: انت قانوني محترف ولديك خبرات كبيرة، وليست لديك حسب علمي ميول لقمر اوشمس، و أتمنى ان يحدث نقلة نوعية في الرياضة السعودية في عهدك، لأن العمل شاق جداً ومضني ومتواصل، فالرياضة واجهة وسفير رئيسي للسعودية في المحافل العالمية ومرآة عاكسة للبلاد وانتم أهلاً للمسؤولية، كما اتمنى ان تستعين بالخبرات والكفاءات المخلصة لهذا البلد واهله، وولاة امره والبيئة الرياضية الصحية الحقيقية والنشطة هي التي تساعد على الانجازات الحقيقية.
*كيف ترى مستقبل الرياضة السعودية؟
لا نريد ان يضيع المزيد من الوقت، نريد العمل الجاد والتعقل والخطى العملية المفيدة واشراك القطاعين العام والخاص في الرياضة، مع تشجيع الشباب والتوسع في فتح الاندية الشاملة للشباب، و المهم ان يجد الشباب مواقع مجانية للعب والتنافس الشريف والاستعانة بكوادر شابة واعية ومتعلمة ومخلصة للوطن والمواطن وولاة الامر، ووضع لوائح دقيقة وشفافة ومشجعة بداية من انظمة الجمعيات العمومية البالية والصـورية، وإخضاع الجميع للمراقبة والمحاسبة من القاعدة إلى رأس الهرم. 

* كيف ترى الاعلام السعودي الرياضي؟
الافضل عربياً وآسيوياً، ومفخرة بكل مافيه من أيجابيات وسلبيات، ونتمنى ان يزداد قوة ودون تحجيم لدوره، لانه متنفس جميل للشباب والرياضة والتعصب المعقول هو ملح الرياضة .
منشأة أبها صارت للكلاب الضالة
* ماذا عن مشروع نادي أبها الجديد؟
من جهتي عملت غاية جهدي، ولن انسى للأمير سلطان بن فهد، وقفته معنا عندما زرناه بمناسبة صعودنا الي الممتاز وتوجيهه بإقامة المشروع على ارض الصالة المغلقة على طريق آل يوسف، والعائدة للرئاسة آنذاك بعد ان اعيتنا كل السبل في العثور على ارض في ابها ليس لها مشكلة او الانقضاض عليها بمجرد العلم بها، وتم اعتماد المشروع والبدء فيه، ولكنه تعثر وانا اعتب على كل من رأس النادي بعدي لأنهم لم يجتهدوا في المتابعة، وانشغلوا بما هو ادنى وها هو المشروع مأوى للكلاب والقطط الضالة من سنوات، وللأسف وقلت لسمو الأمير عبد الله بن مساعد، خلال زيارته لمنطقة عسير المعاناة وطلبت منه مشكورا زيارة المقر بنفسه والاطلاع على المنشأة، وبالفعل حضر بكل تواضع وشاهدها ووعد بإكمال المشروع في غضون 6 أشهر ، إضافة الي التأكد من الالتزام بكافة المواصفات بشكل دقيق.
*كيف ترى إدارة أبها الجديدة برئاسة الدكتور احمد الحديثي؟

الدكتور احمد، ليس غريباً عن النادي وهو احد ابنائه لا عباً وادراريا وعضوا ورئيسا وسبق، وعمل معي في ادارتي كإداري للفريق الاول، وهو مطلع على احوال النادي، ويعتبر انسب شخص لرئاسة النادي حالياً، وأتمنى له التوفيق وادعوه الى التجديد والحرص على خلق جو عام مليء بالتضامن والتعاون، والبحث عن الدماء الشابة والانطلاق بقوة نحو الامام ، واشكره على تواصله الدائم معي وحرصه على تطوير النادي.
* رسالة توجهها لمن؟

لولاة أمرنا حفظهم الله: الرياضة مهمة للغاية وحساسة ودعم وتشجيعها والصرف عليها يعود بالفائدة على حوالي 75% من شبابنا الذين يعانون من الفراغ ومستهدفين والاهتمام بالرياضة أمن قومي حقيقي وهام وانا اقول ذلك من واقع انني ضابط أمن سابق واعرف الكثير من الشؤون الامنية او الرياضية كرئيس ناد سابق ومارست العمل مباشرة واعرف الواقع الشبابي من خلال خبرة ، لذا اتمنى نشر الاندية والملاعب المجانية والساحات والمواصفات لكي نظمن تقديم خدمة مميزة لشبابنا ثم وضع مسابقات وانشطة رسمية وتشجيها لكي يبقى التنافس والرياضة الشريفة في كل مدينة ومحافظة ومركز وقرية سعودية بما فيها المدارس ايضاً ، ولا اشك لحظة ان هذا مايفكر فيه ولاة أمرنا حفظهم الله .

.

  • 0

التعليقات(0)

0 تعليق
اضف تعليق
تعليق كـ



اعلانات adsbygoogle

البابطين يشكوني للوزارة!

محمد البكيري

مفهوم المضمضة

حسين القحطاني

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

تويتر النادى
غرافيك
الترتيب النهائي #دوري_جميل
شاركنا برأيك

من هو افضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري جميل ؟

الأصوات 9262
فيس بوك النادى