حمزة.. محارب السرطان أسقطته الجلطة والإهمال

  • منذ4 شهور
  • 15771 مشاهدة
  • مشاركة
  • 0تعليقات


محمد الذياب| جدة
لم يكن السرطان هو من أسقط حمزة إسكندر (محارب السرطان)،بل جلطة قلبية مفاجئة كانت سبب رحيله عن دنيانا الذي شكل صدمة للكثير من متابعيه، خصوصا أنه قبل ساعات من وفاته كان يصور (سنابات) يكشف فيها دخوله المستشفى وتململه من حالة التأخير التي جعلته ينتظر دوره ساعات، ليأتي قدر الله المحتوم كاتبا نهاية مشواره في هذه الحياة، التي لم يعش فيها طويلا إلا لما يزيد على عقدين بقليل، ظل مؤمنا بما قسمه الله له بأحاديثه وروحه المتفائلة التي كان دائما يسير عليه وأبهج الكثير وزرع الأمل في نفوسهم بابتسامته الشهيرة التي جعلها رمزا في حملته التي تأثر بها الكثيرون(أنا أحارب السرطان بابتسامتي).

رحيل الشاب، فجع الكثيرين فلا غرابة أن يتصدر هاشتاق # وفاة_حمزة_ إسكندر، صدارة الترند في موقع لاتواصل تويتر لفترة طويلة، قبل أن يحل ثانيا.
بدأت معاناة حمزة منذ ولادته،حيث ولد بعيوب خلقية في القلب، مما أدى إلى إجرائه لكثير من العمليات الجراحية من السادسة من عمره وحتي الثاني عشر من عمره،ثم أصيب بمرض السرطان وتأخر تشخيص المرض إلى 5 أشهر عانى فيها من الآلام المتواصلة في المعدة، وظل يقاوم كل ما أصابه فكان أن دخل قلوب الجميع.
وفاة إسكندر أتى بعد ساعات من نشره تغريدتين عبر حسابه على تويتر قال فيهما: «ربنا يشفينا» و «الطوارئ في مستشفى(...) للأسف و كل مرة بكل تحطيم جداً سيء».

 

.

  • 0

التعليقات(0)

0 تعليق
اضف تعليق
تعليق كـ



اعلانات adsbygoogle

البابطين يشكوني للوزارة!

محمد البكيري

مفهوم المضمضة

حسين القحطاني

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

تويتر النادى
غرافيك
الترتيب النهائي #دوري_جميل
شاركنا برأيك

من هو افضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري جميل ؟

الأصوات 9262
فيس بوك النادى