المعمر لـ"النادي": لا أخشى أحداً

  • منذ3 شهور
  • 6669 مشاهدة
  • مشاركة
  • 0تعليقات

حوار | وليد عمر
ما انطباعك بعد المناظرة.. وهل زادتك برامجهم إصرارا على الاستمرار في السباق الانتخابي؟
منهجيتي في الظهور الإعلامي على مستوى الطرح أو إيجاد فريق إعلامي، ففي اعتقادي أن ذلك لا يخدم العملية الانتخابية، أو المشروع الذي تتطلع له الأندية السعودية وعددها 170 ناديا أو حتى أعضاء الجمعية العمومية الـ غير47 مهتمين بتفاصيله الإعلامية على قدر ما يطرحه المرشح عن كرة القدم، أو ما يخدم شؤونها بعيدا عن المبالغة، فجميع من تعاملت معهم سواء بالزيارة أو دار بيني وبينهم اتصال من أعضاء الجمعية العمومية، هم شخصيات على مستوى من الفهم والفكر والتجربة في مجال كرة القدم في جميع فئات الأندية الممثلة في الجمعية العمومية، لذلك حرصت أن يكون منهج العمل لدي مكثفا في طرح محاور وخطط تكون مفيدة لمستقبل كرة القدم السعودية وهذا ما حرصت أيضاً على عرضه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته، أو الزيارات والاتصالات التي قمت بها لأعضاء الجمعية.

خبرتك العريضة على المستوى الرياضي كلاعب ومدرب وإداري.. هل ستكون أحد أسلحتك العملية في حال فوزك بالانتخابات؟ بدون شك كون تجربتي التي عشتها في شتى المجالات على مستوى الأندية، سأسخرها في كيفية أن يقوم الاتحاد السعودي بواجباته تجاه تطوير كرة القدم السعودية بالتعاون مع أعضاء الاتحاد الذين هم الأندية، وأيضاً الاستفادة من جميع الإمكانات المتوفرة داخل وطننا الغالي سواء البشرية المتمثلة في الشباب السعودي، أو المنشآت الرياضية والملاعب والمرافق الرياضية التي أنشئت من قبل الدولة أيدها الله بسخاء لتخدم شباب الوطن وتشجعهم على مزاولة الرياضة.

فالاتحاد السعودي، من هنا يهدف إلى المساهمة في تحقيق هذا الهدف الوطني بتشجيع الشباب على الإقبال للرياضة في هذه المرافق سواء في المدارس التابعة لوزارة التربية والتعليم، أو المرافق التابعة للبلديات، بحيث يقوم اتحاد كرة القدم بوضع برامج تنظيم الفعاليات التي تحتضنها تلك المنشآت التعليمية والساحات الشعبية، والهدف من ذلك هو نشر كرة القدم، بالإضافة إلى استكشاف المواهب واستقطابها إلى الأندية، كونها تعتبر مخرجات وطنية هامة للكرة السعودية.

بالنسبة لما تعانيه الأندية من بعض اللجان من عدم احترام أو سوء تواصل معها من قبل لجان اتحاد القدم.. كيف ستعالجه حال فوزك؟ اعتقد بأنني لا يجدر بي الحديث عن أشياء لا أملك عنها معلومات كافية، ولكن بصفة عامة أعي أهمية قيام الاتحاد بدوره بتوفير الاتصال القوي سواء بالأندية من الناحية العملية أو توفير الاتصال الخارجي بالاتحاد الدولي أو القاري، أو الاتصال بين لجان الاتحاد، فضعف المنهج الإداري، الذي نعمل على ضوئه هو ما يسبب هذه الأخطاء، لذا أعتقد بأن المحور الأول في برنامجي الانتخابي هو التطوير الإداري والحوكمة من ناحية هيكلة وحوكمة الاتحاد ليكون متطوراً بالقدر الكافي ويقوم بتقديم كافة الخدمات التي تحتاجها الأندية على المستوى الداخلي والخارجي.

ماهي خطتكم التطويرية الخاصة بالمنتخبات السعودية لكرة القدم بمختلف فئاتها؟ بصراحة أنا اطلعت على برنامج الفئات السنية وآلية تطويرها، والذي وجدت فيه الكثير من الجوانب الإيجابية لتطوير الكرة السعودية، وسنعمل بكل تأكيد على دعمه وتوفير سبل نجاحه بتوفير البيئة المناسبة لتطوير الفئات السنية كأساس وقاعدة للمنتخب الأول، وبدون شك الأندية كذلك فهي المورد الحقيقي للمواهب للمنتخبات، فبالتالي تطوير المسابقات الخاصة بمختلف الفئات، أحد الركائز الأساسية التي تخدم المنتخبات بمختلف أطيافها العمرية.

برنامجك الانتخابي يمثل رؤية المملكة.. وذكرت خلاله أنك ستلجأ للتجربة الأوربية.. فما المقصود من ذلك؟المقصود منها الاستثمار في الأكاديميات، والاستثمار في احتراف كرة القدم بشكل كامل، لاعبين ومدربين وحكام، وهذا الجانب في توليد وظائف وتوطين وظائف لكوادر سعودية، فبالتالي في حال احترافهم سيكونون موظفين وهذه مهنهم، وهو ما سيسهم في تطوير وصناعة كرة القدم المحترفة وتحقيق النتائج المأمولة على المستوى الداخلي أو الخارجي، فهذا يولد وظائف للسعوديين في شتى المجالات، بالإضافة إلى الاستثمار في الاقتصاد الرقمي والذي يعتبر من الأسس الذي تركز عليها الرؤيا الوطنية في أن يكون أحد الموارد الرئيسية للاتحاد السعودي لكرة القدم، كمورد مالي في بيع التذاكر والمنتجات الخاصة بالاتحاد أو الحقوق التي تكون ضمن منتجات الاتحاد القابلة للتسويق من خلال المنصة الالكترونية للاتحاد.

أعضاء مجلس إدارتك، منهم اثنان سبق لهما العمل في الوسط الرياضي، بينما الآخرون غير معروفين على مستوى الرياضة؟هم عملوا في مجال خدمة كرة القدم بشكل مميز، فالدكتور صالح على المستوى القانوني عمل في مجال كرة القدم، وكذلك فيصل أبو ساق عمل في مجال الاستثمارات الرياضية من خلال عقود الرعاية التي أبرمت مع أندية النصر والأهلي والهلال والاتحاد والشباب، لذلك هؤلاء الرجال ليسوا بعيدين عن مناخ ومحيط كرة القدم، بل هم ساهموا بشكل فاعل في خدمة الرياضة، فبالتالي نحتاج لمثل هؤلاء الأشخاص، بالإضافة إلى الخمسة أشخاص الذين سينتخبون، هم أيضاً مرشحون من قبل الأندية للعملية الانتخابية، فالمجلس سيكون مكونا من أعضائه الرئيسيين والمنتخبين، وبإذن الله هذه التركيبة ستكون منسجمة ومتفاهمة وتتوفر فيها عدة تخصصات في المجالات التي يستهدفها اتحاد كرة القدم في المستقبل لتطوير كرة القدم السعودية.

كيف تم انتقاء أعضاء المجلس من قبلك.. ومنذ متى بدأت البحث عنهم؟من ذلك اليوم الذي عبأت فيه استمارة الترشح، بدأت بطرح أسماء عدة لاختيار الأنسب منهم، ومن أبرزهم عبدالعزيز الجرينيش عضو الاتحاد الحالي ومصلح آل مسلم، كوني اعتبرهم شخصيات رياضية عملت على تطوير كرة القدم في الاتحاد وفي أنديتهم كذلك، بتقديمهم مبادرات وأنشطة هادفة ومهمة في مسيرة أنديتهم وكرة القدم السعودية.

قدمت خلال برنامجك الانتخابي وعودا بعمل نقلة نوعية للكرة السعودية من خلال السيرة الذاتية القوية التي تمتلكها.. فهل سنراها واقعاً؟شعاري هو العمل على صناعة كرة قدم محترفة، والإصرار على تحقيق الهدف، فانا كنت لاعباً وإدارياً فيما مضى، وكان سلاحي منذ ذلك الحين هو تحقيق الأهداف والإنجازات، ومجالس الإدارات التي عملت بها، كنا نضع فيها الأهداف كان لدينا عملا جادا وإصرارا على تحقيقه، فأنا وضعت في أساس برنامجي وخطتي العملية صناعة كرة قدم محترفة ترتكز على عدة محاور تطرقنا لها في المؤتمر الصحفي وذكرناها بشكل واضح.

بكل شفافية.. ما الذي تخشاه في الانتخابات؟لا أخشى شيئاً ولكن أتمنى أن تكون العملية الانتخابية موفقة للجميع سواء نحن كمرشحين أو المشرفين على العملية الانتخابية والأجهزة المساندة لها، وأن تكون متطورة وتعكس قيمة ومكانة الكرة السعودية التي وصلنا لها بالمستوى الداخلي من تطور ملحوظ للمنافسات ووجود الشركات الراعية واهتمام الدولة ورعايتها ببناء المنشآت والملاعب لكل ما يطمح إليه الشباب السعودي اليوم متوفر في بيئة كرة القدم السعودية ونحن سنعمل على تطويره، كما نريد أيضاً أن نطور العملية الانتخابية لأن تكون مشرفة لاسم المملكة على المستوى الخارجي بشكل عام والداخلي بشكل خاص، وان تكون هذه العملية بعيدا عن كل الإساءات والاتهامات التي تكون خارجة عن النص والمبادئ والقيم (النزيهة).

هل تابعت الأحاديث المتداولة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي بأن هناك تلاعبات من تحت الطاولة في الانتخابات؟هذه الأمور دائماً ما تتردد وتقال، ولذلك أؤكد دائماً على ثقتي في الجمعية العمومية واللجان القضائية التي تعمل تحت مظلة الاتحاد السعودي لكرة القدم ومن ضمنها لجنة الانتخابات، أيضاً هذا الأمر يجب أن نكرس العمل عليه بأرض الواقع جميعاً سواء كلجان مسؤولة أو كأعضاء جمعية عمومية، بأن يكون اليوم السبت بإذن الله كلمتنا للرد على جميع الشكوك أو على أي ممارسة إن وجدت وانا متأكد بأن جميع اللجان ستقوم بدورها الوطني للحفاظ على مكانة الكرة السعودية وسمعتها.

كم نسبة فوزك بالانتخابات؟أنا متفائل في الفترة الحالية وأشعر بكل ارتياح لأن ثقتي مبنية على الله ثم على وجود رجال في الجمعية العمومية جديرين بتحمل المسؤولية، ومعلومة خاصة لكم (احتراف المدرب السعودي سيبدأ من أندية الحد الجنوبي، وسيتكفل الاتحاد السعودي بدفع مرتباتهم) في حال فوزي بالانتخابات، وذلك من ضمن برامجي المدرجة في ملفي الانتخابي، وسيتم ذلك بدءاً من 2017م، وستشمل المدربين المؤهلين بالدورات سيتم إدراجهم ببرنامج احتراف المدرب الوطني، وهذا أقل ما نقدمه لأندية الوطن ونتشرف بذلك دون أدنى شك.

.

  • 0

التعليقات(0)

0 تعليق
اضف تعليق
تعليق كـ



اعلانات adsbygoogle

البابطين يشكوني للوزارة!

محمد البكيري

مفهوم المضمضة

حسين القحطاني

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

ببساطة

عبدالعزيز النهدي

تويتر النادى
غرافيك
ترتيب دوري جميل بعد نهاية الجولة الرابعة والعشرين
شاركنا برأيك

من هو افضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري جميل ؟

الأصوات 8482
فيس بوك النادى