الوحداويون بصوت واحد.. مرسي مو قاعد

اجتماع الوحدة

عاطف هوساوي | مكة المكرمة

أطلق الجمهور الوحداوي هاشتاقاً بعنوان ( #عمومية_الوحدة_علمتنا ) في أعقاب الفراغ من الجمعية العمومية لنادي الوحدة والتي اقيمت مؤخرا في مقر نادي الوحدة وكان من أبرز نتائجها مطالبة أعضاء الجمعية بسحب الثقة من الرئيس الحالي هشام مرسي وإدارته، وجاء اطلاقه بسبب أن اعضاء الجمعية الحاضرين كان لهم صوت حقيقي في التعامل مع أوضاع النادي وكيفية فرض حقوقهم المسلوبة بالشكل النظامي دون التطرق إلى التجريح أو المهاترات أو التصاريح غير اللائقة ، وقد كان بند سحب الثقة غير مدرج في جدول أعمال الجمعية ومع اصرارهم وحرصهم على ناديهم تم إدراجه ورفعه للرئيس العام، ليتفاعل جمهور الوحدة في هذا الهاشتاق حتى وصل تريند في وقت قياسي.

ويرجوا أعضاء الجمعية العمومية من المختصين وأصحاب القرار في الاتحاد السعودي والهيئة العامة للرياضة البت سريعاً في وضع الوحدة واتخاذ ما يرونه في مصلحة النادي المكي العريق ومتابعة أوضاعة بشكل عام منذ أن تولى مرسي رئاسته إلى الوقت الحالي وما وصل إليه، فيما عجت مواقع التواصل الاجتماعي بتعليقات تفيد أن استمرار هشام مرسي، يعني أن يعيش الكيان الوحداوي في الظل، وأن بيئة النادي لم تعد صالحة لنفور كبار الداعمين ورجال الأعمال، وكذلك لم تعد جاذبة للمدرج الذي يئس من الوضع بوجه عام، بينما طرح آخرون تمسك مرسي بالكرسي بطريقة غريبة ومستفزة، وهو لا يملك ما يقدمه مادياً أو حتى فكرياً.

تغريدات لوحداويين خلال الهاشتاق توضح قوة أعضاء الجمعية العمومية ومطالباتهم بطرق لائقة ومهذبة وصارمة لا جدال فيها مع توضيح أغلب مسببات هذه المطالب.

جدير بالذكر أن أعضاء الهيئة الذين تواجدوا في الجمعية العمومية أكدوا بأن خلال الأيام المقبلة سيصدر القرار بعد فرز الأصوات التي طالبت خلالها بسحب الثقة، وسوف يرسل القرار إلى مكتب الهيئة العامة بمكة المكرمة بعد الانتهاء من مشاعر الحج.