آل سالم لـ(النادي): عرض الهلال الشتوي إختفى في الصيف

مهاجم الفيحاء عبدالله آل سالم



أفصح مهاجم الفيحاء المنتقل حديثا من الخليج عبدالله آل سالم عن تلقيه عرضا من نادي الهلال في فترة الانتقالات الشتوية الماضية ليمثل الزعيم في الموسم المقبل، لكنه لم يتلق أي عرض بعدها، ملمحا لوجود أمور لايعرفها أعاقت إكمال انضمامه للهلال.

ودافع آل سالم عن نفسه، رافضا وصفه بلاعب الدكة، مستدلا بمشاركته الموسم الماضي بجميع مباريات الموسم باستثناء مباراة واحدة، فيما جلس على دكة البدلاء بخمس مباريات فقط، مشددا على أنه سيعمل لكي يلعب بشكل اساسي ومؤثر في الفريق، مؤكدا على أن التنافس شيء جميل ويعود مصلحته للفريق وهذا هو الأهم ، ممنيا النفس بأن يحقق أهدافا أكثر من المواسم الماضية.

وامتدح صفقات الفيحاء الاخيرة والتي جعلت الفيحاء زاخرا بالنجوم في كل المراكز، واعدا جماهير نادي المجمعة بأن يكون مخلص لهذا الشعار الذي أرتديه وان أؤدي عملي داخل وخارج الملعب على اكمل وجه، متمنيا أن يوفقه مع باقي زملائه اللاعبين.

وطمأن آل اسالم محبي وعشاق البرتفالي على استعدادات الفريق في أول مواسمه بدوري المحترفين، مشددا على أن كل شيء ما يرام سواء على مستوى الاجهزة الادارية والفنية والطبية، مشيرا إلى أن اللاعبين يؤدون عملهم بشكل ممتاز، مضيفاً: «اتمنى ان ينعكس هذا الشيء داخل الملعب وان يكون الانسجام بأسرع وقت ممكن».

وعلق مهاجم الفيحاء على قرار الاتحاد السعودي بزيادة العنصر الأجنبي 6 أجانب، معترفا بأن القرار سيؤثر على الاعبين الدوليين الذين يلعبون في الاندية الكبيرة، لكنهم لا يحظون بفرصة كافية للعب أساسيا بشكل دائم ولا يلعبون دقائق كافية طوال الموسم.

واستدرك: « لكن له فوائد من نواح أخرى الفوائد كاحتكاكه مع لاعبين اجانب بشكل اكثر واللعب ضد فريق الأجانب فيه أكثر من السعوديين سيطور من اللاعب بشرط ان يكون المحترفين الأجانب افضل من اللاعبين السعوديين».

ورفض آل سالم الحديث عن اسباب هبوط فريقه السابق الخليج ، مشددا على أنها كثيرة ولا يريد التكلم عنها لانه لاعب فيحاوي بطموح مختلف وامكانات مختلفة ولاعبين مختلفين.

أ