الثمالي لـ(النادي) : مصير الشباب (مجهول) .. واستبعادي (مو معقول)

مشاري الثمالي

عبدالله الفيصل | الطائف

امتعض مشاري الثمالي لاعب نادي الشباب حول قرار إعارته واستبعاده من معسكر الفريق الحالي المقام في النمسا على الرغم من جاهزيته الفنية، وذلك خلال حديثه الذي خص به (النادي) قائلاً: بدأت كلاعب أساسي في أول موسم لي وشاركت بـ(الست جولات) تحت قيادة الاورغوياني الفارو وتصدرنا حينها الدوري، عقبها الجميع يعلم ما حدث من تخبطات.

وأضاف: في الموسم الثاني تعرضت للإصابة قبل المعسكر الإعدادي وتجاوزت فترة التأهيل على أكمل وجه بشهادة الجهاز الطبي في النادي ولله الحمد، وعدت قبل نهاية الموسم بجولات، لكن المدرب الوطني سامي الجابر لم يمنحن الفرصة لإثبات نفسي رغم حاجة الفريق الفنية حيث أنني لم أشارك تحت قيادة (الذئب) في أي مباراة رسمية فأود أن اعرف المقاييس التي ادت إلى استبعادي؟.

وأكمل الثمالي حديثه: رغم كل ذلك وجدت نفسي خارج أسوار الليث، حيث أنني لم أقم بالإساءة إلى أي أحد لأن ذلك ما تربيت عليه ولست راضييا عما يحدث ولن أقيم وضع النادي الذي يسير لـ(المجهول) وبالطبع أتمنى التوفيق للشباب وتحقيق البطولات والعودة لمكانه الطبيعي سواء بوجودي أو عدمه.

وزاد: الشباب دائماً كان يستحق الأفضل وله فضل كبير علي بعد الله لن أنساه أثق في إمكاناتي والمقربين مني يعلمون مدى صبري وقوتي على مثل هذه التحديات ولعل ما أنا فيه خيره لي ولن أتوقف عن تحقيق حلمي سواء هنا أو في مكان آخر لا أعلمه إلى الآن.